إنتاجيةتطبيقات الأعمال

“Trello” التطبيق الشامل لإدارة المشاريع والمهام الأكثر مرونة على الإطلاق!

بدأت هذه الكلمة تبدو مألوفة في يوم العمل الذي يجمع العديد من التطبيقات، البرامج والمواقع، التي يعتمد عليها لتنظيم بيئة العمل. ومع ازدياد عدد الزملاء الذين يعملون من خارج المكتب أو من البيت، والشركاء ومزودي الخدمة والزبائن الذين أصبح انتقالهم أو الانتقال إليهم أزمة خانقة ليوم العمل بشكل كبير، باتت فاعلية التواصل هي البوابة الأساسية المعبرة عن نجاح الأعمال، داخليا وخارجيا.

ماذا عن المنزل؟ هل يمكن تدبير المنزل بصورة أفضل مع انتشار التطبيقات الإلكترونية والتصاقها بالأيدي؟

هناك العديد من البرامج التخصصية التي نعتمد عليها بشكل ثابت لتنفيذ أعمالنا الأساسية، ولكننا نحتاج أيضاً إلى بيئة خاصة لتنظيم الأعمال وإدارتها، ما هي الخصائص المطلوبة في هذه البرامج تحديداً؟

الرشاقة!

ضمن يوم العمل المنهك بالجداول والمواعيد والحركة المستمرة يبدو أن وقت التدريب على برامج متشعبة خاصة بالإدارة وتنظيم الوقت ترفاً لا يملكه الكثيرون، ويوماً إثر آخر صارت الحاجة إلى أدوات بسيطة تختزل الوقت والجهد، قابلة للاستيعاب من جميع الشركاء والموظفين حاجة ملحة وحساسة.

تريلو هو تطبيق إدارة المشاريع عبر الشبكة، يوفر قيمة مضافة لعالم الأعمال، كما يمكن استثماره للاستعمال الشخصي، أطلقته شركة Fog Creek Software في عام 2011 ثم انفصل كشركة مستقلة في العام 2014، تمتلكه منذ بداية هذا العام  شركة Atlassian وتنتجه تحت اسمه التجاري الأصلي، كما تطوره تحت أنظار الفريق الأصلي، ووعدت بالإبقاء على خواصه الأساسية بحيث لا يشعر المستخدم بأي تغيير في بيئته.

استلزم تطوير النسخة الأولى من برنامج Trello أسبوعاً واحداً! هذا كل ما يلزم؛ مبرمجان عملا على تنفيذ بطاقات نظام KANBAN الياباني -الذي أطلقته شركة تويوتا في أربعينيات القرن الماضي- الكترونيا، فصار من الممكن إعداد ثلاثة أعمدة من البطاقات الخاصة بالوظائف والأعمال ونقلها عبر الأعمدة وفقاً لدورة العمل To do, Done, Doing)). بحيث يمكن عنونة كل البطاقات وتلوينها وإضافة الأفراد وكتابة التعليقات عليها، نعم إنها To-Do-List تفاعلية ولكن بنكهة إدارة المشاريع.

سهولة الاستخدام هو التحدي الأول، وكلما كانت برامج الإدارة أكثر رشاقة (Lean Environment) كان التكيف معها أسرع وأكثر فاعلية.

يمكنك أن تخطط لرحلة عمل، تنسق محاضر اجتماعاتك المقبلة، التحضير لمقالاتك أو متابعة إنتاج كتابك، أو حتى مراقبة نتائج لقاءات المتقدمين لشغل وظيفة في مؤسستك، يمكنك تكييف سطح مكتب Trello لتلبية احتياجاتك بسرعة وحرية، كل ما يلزمك بعد ذلك هو شيء من الإبداع!

لم يستثمر Trello في بداية إطلاقه ميزانيات كبيرة للإعلان والتسويق، بل اعتمد على مطورين أفراد مثلنا لإدراك مزاياه الفريدة، حتى صار هؤلاء هم الداعم الأول لبيئة العمل هذه إلى أن أصبح واحدا من أكثر البرامج نمواً على الشبكة بقاعدة تصل إلى 19 مليون مستخدم، وصار هو قاعدة العمل (business standard)  إلى الدرجة التي جعلت التطبيقات الأخرى تجعل ميزة استيراد المعلومات من Trello ميزة رئيسية لديها!

 

ميزات Trello:

 

  • الوصول: يعتمد البرنامج بشكل رئيس على الإنترنت، ويمكن الوصول إليه عن طريق الأجهزة المحمولة المرتبطة بالشبكة بكافة أنواعها، كما يدعم جميع المتصفحات المتوفرة.
  • التوافق: يمتاز Trello بخاصية سهولة التوافق أو الاندماج مع برامج ومواقع العمل المستخدمة أصلاً، فيستورد بطاقاتها، كما يمكن تصدير البطاقات إليها، كما أنه مزود بالعديد من التطبيقات المتزامنة (كالمفكرة وDropbox وغيرها) كما يمكن ربطه بحسابات Gmail وSlack بسهولة.
  • التزامن: كل التحديثات التي تجريها على جهازك المحمول يتم مشاركتها آنياً عبر الموقع إلى كل الأجهزة المرتبطة بسرعة لا توصف، بما في ذلك الإشعارات وخيار الرسائل الإلكترونية.
  • التكلفة: هناك حلول تقنية عديدة متوافرة لتنظيم الأعمال، ولكن القليل منها هو الذي يتميز بانخفاض السعر وإمكانية تلقي شكاوى عبر الهاتف وعدم حاجة المستخدم إلى عقود صيانة خاصة، يوفر Trello ثلاثة باقات من الأسعار تتراوح بين النسخة المجانية بالكامل، والتي تتضمن كل خواص النظام وميزاته، ويمكن التسجيل فيها بخطوات سريعة ومباشرة، ونسخة Business Class بقيمة $9.99 شهريا وتمكن المستخدم من إضافة فرق عمل ورفع ملفات بأحجام كبيرة تصل إلى  MB250 والاستفادة من عدد غير محدود من التطبيقات الملحقة، بينما تبلغ كلفة نسخة Enterprise ما يقارب $20.83 شهرياً، وغالباً ما تحافظ على نسب أعلى من الحماية، الأمان والخصوصية التي تهم الشركات الكبرى.

 

لإنشاء حساب وبدء الاستخدام على تطبيق Trello يمكنكم القيام بذلك من خلال الرابط: www.trello.com

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق